استقبل منذ افتتاح وخلال أول 15 يومًا أكثر من 100 ألف زائر لمحات عن أبرز ما يقدمه البينالي الأول من نوعه في العالم لزواره
جدة ، المملكة العربية السعودية ، 9 فبراير 2023
افتتح في مدينة جدة بالمملكة العربية السعودية، أول بينالي للفنون الإسلامية في العالم والذي ستستمرّ فعالياته حتى يوم 23 أبريل 2023. واستقبل البينالي منذ افتتاحه وخلال أول 15 يومًا، أكثر من 100 ألف زائر من الراغبين في الاطلاع عما يقدمه لهم اللينالي من تجربة فنية وثقافية غامرة، تتيح لهم فرصة الاطلاع عن كثب على مقتنيات أثرية وإبداعات فنية معاصرة من أعمال التكليف، بالإضافة إلى الفعاليات والأنشطة المخصصة للجمهور والتي ستصحب الزوار في رحلة عبر ماضي وحاضر ومستقبل الفنون الإسلامية. ويقام المعرض في صالة الحجاج الغربية بمطار الملك عبد العزيز الدولي، ويقام المعرض تحت شعار "أول بيت" ليعكس المكانة الكبيرة لمكة المكرمة في نفوس ملايين المسلمين ومشاعرهم الغامرة تجاه قبلتهم.
ويشارك في البينالي أكثر من 40 فنانًا مخضرمًا وصاعدًا من جميع أنحاء العالم، وأكثر من 50 قطعة من أعمال التكليف الجديدة، و280 قطعة أثرية بالإضافة إلى أكثر من 15 قطعة أثرية لم يسبق عرضها من قبل. كما يسلّط المعرض الضوء على أعمال فنية من إبداع 18 فنانًا سعوديًا يقدمون أكثر من 40 عملًا مميزًا. بالإضافة إلى معروضات مستعارة من 13 مؤسسة في المملكة، من بينها مكتبة الملك عبد العزيز، ومجمّع الملك عبدالعزيز للمكتبات الوقفية ومتحف مكة للآثار والتراث، ومكتبة الملك فهد الوطنية، والرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، والمتحف الوطني ومركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية وغيرها. وتقدم هذه الدورة الافتتاحية من أول بينالي للفنون الإسلامية مجموعة مختارة من القطع الفنية لفنانين ومؤسسات دولية مرموقة مكرسة للفنون الإسلامية، والتي ستقدم للجمهور الفنون الإسلامية من منظور جديد كليًا. ويمكن للراغبين في زيارة البينالي، التعرف هنا على أبرز ما سيقدمه لهم:
خطط زيارتك لبينالي الفنون الإسلامية
يستقبل المعرض زواره مجانًا، مع ضرورة تسجيل بياناتهم للحصول على رمز المسح السريع QR من خلال الموقع الإلكتروني لبينالي الفنون الإسلامية قبل التوجه للمعرض. يقام البينالي في صالة الحجاج الغربية بمطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة والتي يمكن الوصول لها بالسيارات الخاصة وسيارات الأجرة. وللقادمين من خارج المملكة عبر مطار جدة، سيجدون لوحات إرشادية توجههم نحو أسرع المسارات للوصول إلى بوابة دخول المعرض. يستقبل بينالي الفنون الإسلامية زواره من الساعة 11 صباحًا إلى 11 مساءً من السبت إلى الخميس. ومن الساعة 2 ظهرًا إلى 11 مساءً أيام الجمعة.
قاعات وساحات العرض
يقدم البينالي مجموعة متنوعة من مساحات العرض الداخلية والخارجية والتي تم تصميم كل منها خصيصًا لتقديم رحلة مترابطة المسارات للزوار. وتنقسم تجربة الزيارة بوجه إلى قسمين هما: أولًا "القبلة" والذي يقدم رحلة داخلية للتعرف على الإسلام ودوره في تشكيل شخصية المسلم على المستوى الشخصي والمجتمعي. أما القسم الثاني "الهجرة"، فيقدم رحلة خارجية تستعرض رؤى متعددة للهجرة وأهميتها في الإسلام.
1. قاعات العرض – يقدم القسم الأول من البينالي "القبلة"، مسارًا طوليًا مقسمًا على أربع صالات عرض تستكشف العبادات في الإسلام ومعنى أن تكون مسلمًا اليوم. ويدمج "القبلة" بين القطع الأثرية التاريخية مع التعبيرات الفنية المعاصرة، بالإضافة إلى الأعمال التركيبية الضخمة، ويعتمد على العناصر الرقمية والإضاءة لإبراز الأعمال وإثراء التجربة الحسية للزوار.
وروعي في تصميم المعرض أن يقدم للزوار رحلة عبر العبادات والطقوس التي يمارسها ملايين المسلمين في جميع أنحاء العالم ومن بينها الأذان والإقامة، والوضوء، والصلاة وغيرها. وتتنوع العناصر المعروضة بين قطع أثرية مستعارة من Haramain Authority in Makkah ومخطوطات قرآنية من مختلف المناطق والفترات الزمنية والأعمال الفنية التفاعلية مثل التسجيل الصوتي للآذان من مختلف أنحاء العالم وأعمال التركيب المكاني التي تعتمد على مجموعة من سجاد الصلاة.
2. الهجرة – ويمثل القسم الثاني من البينالي، ويقدم مساحات مفتوحة تحت سقف صالة الحجاج الحائزة على جوائز. ويمثل هذا القسم تلك اللحظة الفارقة في تاريخ الإسلام والتي تمثلها رحلة الهجرة. وتركز الأعمال المعروضة في هذا القسم على إبراز تأثير العبادات في بناء مشاعر الانتماء لدى المسلمين من جميع أرجاء العالم وكيف تطورت ونشأت تلك العلاقة الثقافة المشتركة.
أما أعمال التكليف المعاصرة، فتغطي موضوعات تتيح للزوار فرصة التأمل والسير عبر فضاء مفتوح بدون حدود. وتعكس الأعمال مفاهيم متنوعة مثل الوقت من خلال الساعة السماوية، واستكشاف تاريخ الساعة الشمسية في العالم الإسلامي، والمناطق الجغرافية مع مسجد صديق للبيئة مبني بألواح من باكستان وبنغلاديش، ومنحوتات زجاجية مصنوعة من رمال فلسطين، وأعمال تنعش الحواس تعتمد على العطور والصوت واللمس لتتبع قصة بخور العود.
أما جناحي مكة المكرمة والمدينة المنورة، فيقدمان مجموعات مختارة من مقتنيات المسجد الحرام في مكة المكرمة والحجرة الشريفة في المدينة المنورة. ومن بين أبرز المعروضات، باب الكعبة بالذهب المطعّم بالفضة من القرن الحادي عشر ومخطوطات ولوحات وغيرها. وتسلط مجموعة مختارة من الصور الفوتوغرافية الضوء على عائلة بني شيبة "سدنة الكعبة" الذين تشرّفوا بحمل مفاتيح الكعبة المشرفة منذ أن سلمها لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم، بالإضافة إلى جدار القبلة الذي يحظى باحترام كبير ومئذنة المسجد النبوي.
3. المدار – عرض مصاحب يشغل المساحة الأكبر من صالة عرض البينالي، ويقدم معروضات من اثنتي عشرة مؤسسة ثقافية مرموقة من جميع أنحاء العالم. ويهدف "المدار" إلى تقديم منصة تثري الحوار وتلهم الأفكار وتحفز جهود البحث في مجال الفنون الإسلامية، وشهد المعرض مشاركة مؤسسات من دول عربية وإسلامية ومن حول العالم، من بين أبرزها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ومركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي "إثراء"، بالإضافة إلى مؤسسات رائدة من كل من مصر وتونس والكويت وقطر وعمان ومالي واليونان وأوزبكستان وأذربيجان.
4. برنامج الجمهور – يعد البرنامج جزء لا يتجزأ من البينالي، وتم تصميمه لإشراك الأطفال والشباب والفنانين المحليين والمهنيين، بما يتيح لهم فرصة استكشاف الفنون الإسلامية وتجربتها من خلال أكثر من 100 خبير محلي ودولي سيقودون 117 ورشة عمل تعليمية، وأكثر من 100 جلسة حوارية، وأكثر من 50 تجربة فنية وحرفية إبداعية، وأكثر من 10 زيارات مدرسية يومية وحصص حول أساسيات الفنون. وسيتمكن الزوار من خلال البرنامج من فهم أعماق الفنون الإسلامية واستكشاف الموضوعات التقليدية بطرق جديدة وخوض التجارب الثقافية عمليًا في حصص مخصصة للحرف اليدوية والطهي.
يمكن للزوار الوصول إلى قائمة البرمجة العامة وحجز جلساتهم على https://iab2023.org/programs-list. تنطلق النسخة الافتتاحية من بينالي الفنون الإسلامية في الفترة من 23 يناير إلى 23 أبريل 2023 في جدة. لمزيد من المعلومات حول البينالي والمعارض والبرمجة ، يرجى زيارة https://iab2023.org
لمزيد من المعلومات وللإطلاع على أحدث المستجدات

فريق العلاقات العامة والاتصالات

DBFMediaQueries@edelman.com

ملاحظات للمحررين

نبذة عن مؤسسة بينالي الدرعية

أطلقت وزارة الثقافة في المملكة العربية السعودية “مؤسسة بينالي الدرعية” بوحي من الإرث الثقافي العميق للمملكة العربية السعودية والفنانين وصنّاع المحتوى الإبداعي فيها. حيث تقوم المؤسسة بدور جوهري في دعم ورعاية المشهد الفني وغرس قيم الثقافة وتأكيد دورها في تنمية المجتمعات وازدهارها. ويأتي من بين مهامها الأساسية، تنظيم معرضين عالميين للفنون المعاصرة والإسلامية يقامان كل عامين بالتوازي مع البرامج التعليمية والتثقيفية التي تقام على مدار العام. كما تم تنظيم أول بينالي للفن المعاصر في المملكة في حيّ جاكس بالدرعية في عام 2021، حيث وفّر منصة للاستكشاف والتواصل مع المشهد الثقافي السعودي والمجتمعات الإبداعية.

تُقام النسخة الافتتاحية من بينالي الفنون الإسلامية في صالة الحجاج الغربية بمطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة خلال الفترة من يناير 2023 إلى أبريل 2023، وهو الأول من نوعه في العالم، حيث ستُعرض العديد من الأعمال الفنية المُعاصرة بالإضافة إلى قطع أثرية تاريخية لم يسبق لها مثيل.

لمزيد من المعلومات وللإطلاع على أحدث المستجدات، يرجى زيارة biennale.org.sa ومتابعتنا على صفحاتنا على يوتيوب، تويتر، انستقرام وفيسبوك وعلى وسم #بينالي_الفنون_الإسلامية #مؤسسة_بينالي_الدرعية

نبذة عن بينالي الفنون الإسلامية

يقدّم بينالي الفنون الإسلامية الذي تنظّمه مؤسسة بينالي الدرعية منصة شاملة لاستضافة حوارات فنية عن الفنون الإسلامية، كما يوفّر فرصًا للتعلّم والبحث والتأمّل في هذا النوع من الفنون. يُقام بينالي الفنون الإسلامية في صالة الحجاج الغربية بمطار الملك عبد العزيز الدولي في جدة، حيث يحتفظ هذا الموقع بأهمية خاصّة تتمثّل في كونه مُنطلق رحلة العمر لملايين الزوار من كل أنحاء العالم، حيث يحثهم على استحضار تاريخ وثقافة وتراث المكان في رحلة تربط بين الماضي والحاضر والمستقبل.

لمزيد من المعلومات وللإطلاع على أحدث المستجدات، يرجى زيارة biennale.org.sa ومتابعتنا على صفحاتنا على يوتيوب، تويتر، انستقرام وفيسبوك وعلى وسم #بينالي_الفنون_الإسلامية #مؤسسة_بينالي_الدرعية